بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» صدام حسين الاشوري ملك بابل في كتب اهل الكتاب المارد القادم امين الحوامدة
الجمعة سبتمبر 06, 2013 4:34 am من طرف أبوهندي

» النصر.....الشاعر رمضان العلي سليمان النقشبندي
الإثنين يونيو 20, 2011 11:13 am من طرف النقيب

»  خبر عاجل ....... كلمات : امين الحوامدة
الأحد يونيو 19, 2011 4:06 pm من طرف النقيب

» نزول الخلافة الى بيت المقدس من كتاب اسطورة صدام بين الحقيقة والخيال تأليف :امين الحوامدة
السبت يونيو 18, 2011 9:10 am من طرف النقيب

» رقعة دونها الامير نور الدين زنكي ما حدث مع الكاهن اليهودي ( المارد القادم ) للاستاذ حوامدة
الجمعة يونيو 17, 2011 6:50 am من طرف النقيب

» معتقد اهل الكتاب بالنبوءة (المارد القادم ) للاستاذ امين الحوامدة
الجمعة يونيو 17, 2011 6:27 am من طرف النقيب

» نظرات في سورة الاسراء من كتاب المارد القادم للاستاذ امين الحوامدة
الخميس يونيو 16, 2011 7:26 am من طرف النقيب

» الاعور الدجال .. بقلم امين الحوامده
الأحد مارس 13, 2011 10:41 pm من طرف زائر

» وثائق ونبوءآت حول المرحلة هام جدا .. المارد القادم
الأحد فبراير 06, 2011 6:14 am من طرف زائر

التبادل الاعلاني

الحاخام الأكبر للكنيسة السبتية في تورنتو يعترف باسرارخطيرة عن صدام حسين .. اسطورة صدام .. امين الحوامدة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الحاخام الأكبر للكنيسة السبتية في تورنتو يعترف باسرارخطيرة عن صدام حسين .. اسطورة صدام .. امين الحوامدة

مُساهمة  amin al-hawamda في الخميس يناير 27, 2011 2:36 am

الحاخام الأكبر للكنيسة السبتية في تورنتو في كندة
يفسح عن أسرار خطيرة بعد أحداث11أيلول.. سبتمبر2003 ثم ينتحر
والشاهد حاخام يهودي يعترف أمام طبيب ألماني عن أسرار القصة.
قال : أيامنا أصبحت قريبة جدا على يد صدام حسين رئيس العراق ابن البابليين ،
# أسامه بن لادن رجل النار التي تحرق سحرة اليهود وهو الذي أذن الله لتدينه بان يشعل نار ضخمة يحرق صدام بها كل اليهود ويقتلهم واحدا واحدا !!
# :أسامه بن لادن هو رجل النار الذي أ بطل سحر اليهود.
# : أسامه بن لادن أبطل سحرنا المعاصر ( الواقع الافتراضي) ومازال العالم يترنح بين علمنا الافتراضي وواقع أسامه بن لادن الذي سكب السحر على سحرنا .
# : أسامه فعل بنا الأعاجيب ، انه اخرج أموالنا المكدسة ، واحرق أصولها في برجي التجارة في نيويورك .
# : وقد كتب في كتبنا أن (هذا الأسمر والتسعة عشر يحرقون بنائنا في مدينة الفساد والشذوذ المدينة الزانية ) وهي نيويورك.
# : وفي الكتاب أيضا ( أننا سنحرق أموالنا بأيدينا بعد ذلك) وهذه أموالنا تحرق بأيدينا في حرب أمريكا على الإرهاب فندفع نفقات جيوشهم وعسكرتهم ومعداتهم وصواريخهم كلها تؤخذ من أموال اليهود.
في كتبنا ( إذا حاربت أمريكا العراق قبل أن تكون الشمس عاموديه فإن الشمس تجاورها جرم ذو ذنب ‘ إذا أذنت لدمار أمريكا وحرق اليهود .. إذا خرج المحمدي في جزيرة العرب فإن صدام في القدس يستخرج كنوزنا ويقتل كل يهودي ويطالب بهم دون أن يرفض لطلبه أحد ويقتلهم في صيف حار وريح حمراء لم يرى مثلها إلا في جزيرة العرب فإنها تمطر ويصبح هوائها بارد .. إن الأسمر( أسامه) سوف يكون ملك على كل آسيا وروسيا تحت إمرة المحمدي)
الحاخام الأكبر للكنيسة السبتية في تورنتو
يفسح عن أسرار خطيرة لاحد الحاخامات اليهود ثم ينتحر خوف من أن يحرقه صدام حسين بالنار.
طبيب نفسي ألماني سجل اعترافات حاخام يهودي كان يتردد على الحاخام الأكبر في كنيسة السبتية في تورنتو قبل أن ينتحر.
وهذه القصة نقلها الدكتور أسامه محمد الألماني ، وبدوره أوصلها إلي ديوان المظالم ، وقد نشرت في المنتديات وعلى الإنترنت.
وحيث أن هذا الحاخام اليهودي كان مسافرا من كندا إلى فرانكفورت في ألمانية فقد جلس بجانب الطبيب الألماني في الطائرة، وأخذ يتأفف وكأنما يريد أن ينفس عما يحمل في صدره من الهموم فانتبه له الطبيب وسأله عن حالته.
فقال الحاخام : آني اكره نفسي لدرجة أنى أفكر بالانتحار وذلك لمقته هويته اليهودية ، وقد ادعى انه سينتحر في دار جدته في فرانك فورت فعرض عليه الطبيب المساعدة وان يعالجه في عيادته وفي اليوم الثاني حظر الحاخام إلى عيادة الطبيب ودار بينهم حديث هام اختصرت منه بعض الأمور الهامة والخطرة.
قال الحاخام: أنني كنت سعيدا قبل 11\ سبتمبر ، واملك من المال كأي يهودي ما يكفي أن أعيش سعيدا وبما إنني احب التدين فاني كنت ازور الكنيسة السبتية في تورنتو وأجتمع مع الزوار الذين يصلون في الكنيسة .
وبما أن أسئلتي كانت بريئة وصعبة، فقد شد انتباه الجمعية اليهودية التي تحضر الكنيسة بالخفية ، وبما أنني أحرجت الحاخام اكثر من مرة بقولي أنى لا احب أن أري الفلسطينيون يموتوا من اجل مملكتنا الخالدة ، لكن هذه الأسئلة لفتت انتباه الجمعية اليهودية لي، مما دفعهم للتخطيط لترويضي لان أكون عضو نشطا في الجمعية بعد ما أؤمن بأطروحتهم إلا أنني كنت عنيدا وأورد لهم من التوراة ما يناقض معتقداتهم التي يؤمنون بها أو يسوقونها على اليهود المناصرين أصلا كالعمي لإحساسهم بالنقص المتفشي بينهم .
وتبين لي أن الحاخام الأكبر يقربني إليه، لاشعر بهيبة المكانة وأنصاع إلى التعاليم اليهودية .
ومرت الأيام وشاءت الأقدار أن يضرب أسامه بن لادن والتسعة عشر أبراج نيويورك ومبنى البنتاجون وزارة الدفاع الأمريكية ، ووضح الوجوم وعنصر المفاجأة على الحاخام وأعضاء الجمعية اليهودية ، وفي المساء استدعاني الحاخام أن أزوره في بيته وان لا يعلم أحد عن الزيارة.
فزرته في المساء وادخلني إلى مكتبه واقفل الأبواب ثم قال لي أنت انسان برئ ونظيف وتحب الحياة والناس ، لكنك ابن الملعونين في السماء وعدو لابناء الله .
فقلت : تقصد إننا أعداء المسيحيين أبناء الله ؟.
قال: بل أنت عدو للمسلمين وملعون كل اليهود في الكتب السماوية من الله ، وان أيامنا أصبحت قريبة جدا على يد صدام حسين رئيس العراق ابن البابليين ، وان أسامه بن لادن رجل النار التي تحرق سحرة اليهود وهو الذي أذن الله لتدينه بان يشعل نار ضخمة يحرق صدام بها كل اليهود ويقتلهم واحدا واحدا !!
فصدمت من كلام الحاخام أصابني الذهول ثم احضر الحاخام نسخة من التوراة الغير مزورة وقال لي اقرأ هنا من سوف يقتل اليهود بالاسم انه( صدام حسين بعد هتلر )
فقلت: أيها الحاخام لماذا اخترتني لتقول لي هذه الإسرار من دون الناس ؟؟
فقال لانك انسان بريء فقد عرفتك منذ أول يوم أتيت به عندنا وأردنا أن نغسل مخك ونجعلك تقول ما نريد.. لكن شاءت الصدف أن نرى ما كتب عندنا أن أيامنا أصبحت معدودة جدا ونحرنا على المشانق أصبح وشيكا .. وبما أننا لا نصبح حاخامات إلا بعد أن نسحر من اكبر سحرة اليهود لدينا .. فإننا نقرأ ولا تفهم ، ونقول بما يقول سفهائنا .ثم قال إقراء هنا إن شئت ماذا يقول الكتاب (( إذا أتاكم الأسمر وتسعة عشر أبناء الله الذين يحرقون السحر ويعطلوه ، فان أيامكم معدودة وحرقكم أصبح قريب من ابن الساحرة التي تعرفت على بير هاروت وماروت الملائكة الذين علموا لناس فخانهم اليهود وبقوا في البئر معلقين حتى يوم القيامة ، ثم يعفو عنهم ملك الجبارين، لان صدام مبطل سحركم وقاتلكم ومحرقكم بالنار))
فسألته هل تقصد أن أسامه ابن الله أو المسيح هو ابن الله ؟؟
قال: أن أبناء المسلمين يسمون عندنا أبناء الله ويسمون الموحدون أيضا في كتبنا ، فهؤلاء يتقربون إلى الله حتى ينجون من النار ، وهم أعداء اليهود السحرة ، وإننا لا نعترف بالمسيح انه نبي أو ابن الله كما نشيع بين اليهود لكننا نستغلها ونتاجر بها بين النصارى .

amin al-hawamda
Admin

عدد المساهمات : 61
تاريخ التسجيل : 01/01/2011

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://almared.amuntada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى